15 أبريل 2024 , 3:55

حكومة فلسطين الجديدة تحدد الأولويات

أكد محمد مصطفى، رئيس الوزراء الفلسطيني الجديد، اليوم الثلاثاء، أن حكومته ستركز في المرحلة الحالية على تخفيف معاناة أهالي قطاع غزة، وتحقيق الاستقرار المالي، وتنفيذ برنامج إصلاح وتطوير أداء المؤسسات.

ونقلت وكالة الأنباء والمعلومات الفلسطينية (وفا) عن مصطفى قوله، في كلمته بمستهل جلسة الحكومة الأولى في رام الله اليوم، إن “الحكومة تبذل، منذ اللحظة الأولى لتشكيلها، جهودا واتصالات دولية على مدار الساعة لتخفيف معاناة أبناء شعبنا في قطاع غزة؛ بدءا بالاحتياجات الطارئة للإغاثة الإنسانية، وانتهاء بإعادة الإعمار، أمام الحرب الإجرامية والإبادة المتواصلة، كذلك في الضفة التي يتواصل فيها العدوان والقتل والاستيلاء والاعتقالات وإرهاب المستوطنين، وتعيش أوضاعا أمنية واقتصادية صعبة”.

وأكد رئيس الوزراء الفلسطيني الجديد أن “الحكومة باشرت العمل على تحقيق استقرار الوضع المالي، بما يحقق الأمن الاقتصادي والاجتماعي، ويحافظ على متانة مؤسساتنا المالية والاقتصادية”.

وأشار إلى أن “الحكومة بدأت بالضغط مع الوسطاء والشركاء الدوليين لدفع إسرائيل إلى الإفراج عن الأموال المحتجزة لديها؛ وهي حق لأبناء شعبنا، واستعادتها تمثل أولوية قصوى”.

شاهد أيضاً

أمريكا ترسل تعزيزات إلى الشرق الأوسط وسط مخاوف من هجوم إيراني

قالت الولايات المتحدة الجمعة: إنّها بصدد إرسال تعزيزات إلى الشرق الأوسط، مع تزايد المخاوف من …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *