25 يونيو 2024 , 12:04

مهرجان “جول” الثقافي..عندما نجح معالي وزير الثقافة محمد أسويدات في اختبار أول نسخة

مع اختتام مهرجان “جول” الثقافي يبرز بجلاء النجاح الباهر لأولى نسخ هذه الفعالية التي كانت محط اهتمام خاص من رئيس الجمهورية محمد ولد الشيخ الغزواني كتعبير عن العناية والتثمين لتراث منطقة الضفة كجزء أصيل من منظومة التراث الوطني، وهي عناية تجلت أولا في ترسيم فكرة المهرجان والمصادقة عليها في مجلس الوزراء، لتبدء مرحلة التجسيد الفعلي للفكرة وتنزيلها على أرض الواقع في ظرف زمني وجيز نسبيا، وهو ما تحقق بفضل الجهود الكبيرة والإدارة الموفقة لمعالی وزير الثقافة محمد ولد اسويدات.
فكان التنسيق المحكم والإشراف الميداني المباشر على التفاصيل الدقيقة لهذه المهمة حتى تتكلل بالنجاح خصوصا كأول تجربة، لأول نسخة من هذا المهرجان، وهو نجاح ما كان له أن يتحقق لولا السمعة الطيبة والثقة المطلقة التي يحظى بها معالی الوزير في الوسط الثقافي، التي مكنته من حسن إدارة هذه الجهود وصهرها في بوتقة واحدة من أجل هدف مشترك، ألا وهو تنظيم مهرجان يليق بهذه المبادرة الرائدة ذات الأهداف المتعددة الأبعاد الثقافية والتراثية بل وحتى الاجتماعية المرتبطة بالوحدة الوطنية واللحمة الاجتماعية.
كما تجلى نجاح معالی الوزير محمد ولد اسويدات في التنظيم المحكم والدقيق لهذا المهرجان في التعاطي الايجابی لمختلف الهيئات المتدخلة في تنظيمه وعملها عمل الفريق الموحد من أجل التعاون السلس بين الجميع نحو تحقيق نفس الهدف بأعلى درجات الإتقان، إلى جانب الإشادة والتثمين الذي حظيت به جهود معالی الوزير في المهرجان من طرف ضيوفه بمختلف مشاربهم واتجاهاتهم بالإضافة إلى الإشادة التي حظي بها من طرف الساكنة المحلية العنصر المستهدف الأهم في هذا المهرجان.

#المرابع_ميديا

شاهد أيضاً

السلامة فوق كل اعتبار

في مواجهة العواصف التي تجتاح منطقتنا من صراعات مسلحة، وحروب على الهوية، وجريمة عابرة للحدود، …