25 مايو 2024 , 21:33

برشلونة يمر من فخ قادش بالصف الثاني

حقق فريق برشلونة فوزا صعبا على مضيفه قادش بهدف دون رد، مساء السبت، ضمن منافسات الجولة 31 بالدوري الإسباني.

وأحرز جواو فيليكس هدف المباراة الوحيد في الدقيقة 37، ليرفع برشلونة رصيده إلى 70 نقطة في المركز الثاني، بفارق 8 نقاط عن ريال مدريد المتصدر.

وعبر الفريق الكتالوني محطة صعبة قبل اختبارين حاسمين أمام باريس سان جيرمان في إياب دور الثمانية لدوري الأبطال ثم مواجهة الكلاسيكو ضد ريال مدريد في الليجا.

أما فريق قادش فقد تجمد رصيده عند 25 نقطة في المركز 18، ليبقى في دائرة خطر الهبوط للدرجة الثانية.

دفع تشافي هيرنانديز مدرب برشلونة بالصف الثاني معتمدا على توليفة من اللاعبين الشباب والبدلاء والعائدين من الإصابة، لإراحة نجوم الفريق قبل مواجهة الإياب ضد بي إس جي.

وضع تشافي الثنائي الشاب فورت وكوبارسي في خط الدفاع بجوار كريستنسن وماركوس ألونسو، أمامهم فيرمين لوبيز وروميو وسيرجي روبيرتو خلف الثلاثي الهجومي فيران توريس وجواو فيليكس وفيتور روكي.

سيطر برشلونة لكن من دون فاعلية أو خطورة، بل كانت تسديداته طائشة خاصة من فيتور روكي وفيرمين لوبيز وكوبارسي وكريستنسن.

وكانت أقرب المحاولات كرة عرضية من هيكتور فورت في الدقيقة 33 كادت تخدع ليديزما حارس مرمى قادش الذي أبعدها إلى ركلة ركنية.

في المقابل، أنقذ مارك أندريه تير شتيجن تسديدة قوية من خافي هيرنانديز ارتدت إلى خوانمي ليسددها ضعيفة في أحضان حارس المرمى الألماني.

ومن ركلة ركنية نفذها ماركوس ألونسو، أخطأ مدافعو قادش في تشتيت الكرة ليقابلها جواو فيليكس بركلة مقصية في الشباك، مسجلا هدفه السابع في الليجا هذا الموسم.

وفي الدقيقة 44 أخرج فيكتور تشوست مدافع قادش كرة من على خط المرمى ليحرم برشلونة من هدف محقق بعد عمل جماعي رائع بين فليكس وروبيرتو وفيرمين لوبيز.

وبعدها بثوان قليلة خرج تير شتيجن ليمسك بكرة خطيرة قبل خوانمي الذي كاد يتفوق في سباق سرعة على باو كوبارسي.

ضغط فريق قادش بشراسة في أول ربع ساعة من الشوط الثاني ساعيا لإدراك التعادل في وقت مبكر، حيث هز خوانمي شباك برشلونة، لكن مصيدة التسلل أفسدت فرحته في الدقيقة 54.

وبعدها قابل فيكتور تشوست مدافع قادش كرة عرضية من الجهة اليمنى بضربة رأس خطيرة بجوار القائم في الدقيقة 57.

وكاد برشلونة يقلب الطاولة على منافسه بكرة عرضية من فيران توريس قابلها جواو فيليكس بلمسة ذكية بقدمه بجوار القائم بقليل في الدقيقة 61.

وبعدها مباشرة أجرى تشافي هيرنانديز ثلاثة تبديلات دفعة واحدة لتنشيط الصفوف بإشراك كوندي وبيدري ولامين يامال مكان فورت وكريستنسن وفيتور روكي.

وأضاع يامال فرصة خطيرة في الدقيقة 70، قبل أن يسدد جواو فيليكس في القائم بالدقيقة 72.

بعدها أبعد تير شتيجن تسديدة قوية أطلقها ساماسيكو من المقص الأيمن ببراعة شديدة.

وفي آخر 10 دقائق، شارك رافينيا ثم مارك كاسادو مكان فيرمين لوبيز وجواو فيليكس، بينما اكتفى فريق قادش بتسديدات طائشة لم تكن كافية لهز شباك البارسا.



شاهد أيضاً

الكونكورد والحماية المدنية يتأهلان إلى ربع نهائي كأس رئيس الجمهورية.

تأهل ناديا الكونكورد والحماية المدنية إلى الدور ربع النهائي من كأس رئيس الجمهورية لكرة القدم، …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *