15 أبريل 2024 , 2:32

من خلال عدم اعترافها بـ”جمهورية الوهم” .. شكلت البرازيل استثناء في علاقتها ومواقفها من قضية الصحراء المغربية

ظهرت خريطة المملكة المغربية الشقيقة كاملة مشمولة بالأقاليم الجنوبية ودون وضع “الخط الوهمي” الذي يفصل المملكة عن أراضيها التاريخية في مكتب الرئيس البرازيلي لولا دا سيلفا، حين استقبل، أمس الأربعاء، أنطوني بلينكين، وزير الخارجية الأمريكية، حسب صورة نشرها هذا الأخير في حسابه على موقع “إكس” (تويتر سابقا).

خطوة فسرها متتبعون بثبات المواقف البرازيلية تجاه قضية الوحدة الترابية للمملكة الشقيقة واستمرار تمسكها بالحكمة السياسية والدبلوماسية في هذا الملف من خلال عدم اعترافها بـ”جمهورية الوهم” وذلك رغم توالي الحكومات اليمينية واليسارية في هذا البلد اللاتيني.

كما تترجم وعي الحكومة البرازيلية بأهمية بناء علاقات استراتيجية مع المملكة المغربية الشقيقة باعتبار تشابك المصالح بين البلدين، خاصة الاقتصادية منها.

ويرتبط البلدان بمجموعة من الاتفاقيات، التي تم توقيعها على هامش زيارة أمير المؤمنين صاحب الجلالة الملك محمد السادس إلي هذا البلد سنة 2004.

كما أن العلاقات التجارية بين الرباط وبرازيليا آخذة في التطور، إذ بلغ حجم التبادل التجاري بينهما أكثر من ثلاثة مليارات دولار أمريكي برسم سنة 2022.

هسبريس

شاهد أيضاً

الأرصاد الجوية تتوقع انخفاضا في درجات الحرارة

توقعت الهيئة الوطنية للأرصاد الجوية، أن تشهد درجات الحرارة خلال يومي الأحد والاثنين 14 و15 …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *