بعد مرور عقد من الزمن على إنشاءه.. صحيفة المرابع تعد تحقيقا عن جهاز التجمع العام لأمن الطرق – المرابع ميديا – al-maraabimedias
2 يونيو 2020 , 14:36
أخبار عاجلة
الرئيسية / الأخبار /     بعد مرور عقد من الزمن على إنشاءه.. صحيفة المرابع تعد تحقيقا عن جهاز التجمع العام لأمن الطرق

    بعد مرور عقد من الزمن على إنشاءه.. صحيفة المرابع تعد تحقيقا عن جهاز التجمع العام لأمن الطرق

 

 

 يعد قطاع التجمع العام لأمن الطرق في موريتانيا واحدا من أبرز القطاعات الأمنية الوطنية لما يبذله من جهود في خدمة الجمهورية وحفظ ممتلكات المواطن وسلامته .

وقد تم إنشاء هذا الجهاز بتاريخ 20 يوليو 2010 طبقا للقانون 032_2010 وذلك استجابة لمتطلبات النظام والأمن العموميين وتدعيما لدولة القانون والمؤسسات , وهي الأهداف التي نجح القائد العام للتجمع العام لأمن الطرق اللواء: المختار شعبان بله في تحقيقها وفي ظرف وجيز منذ تعيينه على رأس هذا القطاع الحيوي الهام معتمدا في ذلك على خبرته وفطنته وحسن تسيره وكذا الإستراتجية التي وضعها منذ أول يوم تولى فيه تسييره محققا بذلك حسن التنظيم والضبط من جهة والتوسع وحسن الأداء من جهة أخرى وهي نقاط من بين أخرى جعلت صحيفة “المرابع” في عددها الأول تعد تحقيقا عن جهاز التجمع العام لأمن الطرق بعد مرور عقد من الزمن علي إنشاءه.

 إعداد :  قسم التحقيقات بصحيفة “المرابع”

  التجمع العام لأمن الطرق ……

أزيد من عقد من التميز والعطاء في خدمة الجمهورية وتعزيز الأمن وسلامة المواطن والحفاظ على ممتلكاته

قيادة تعمل …… وقرب من المواطن

لاشك بأن المتتبع لمسار جهاز التجمع العام لأمن الطرق في السنوات الأخيرة منذ تولي اللواء: المختار شعبان بله قيادته العامة سيدرك مدى التغييرات الكبيرة التي شهدها هذا القطاع الحيوي وذالك من خلال اعتماد خطة في مجال التكوين وتحسين الخبرة هدفها إكساب منتسبي هذا السلك الحيوي مهارات وخبرات جديدة في مجال إدارة وضبط حركة المرور وتطوير أساليب التعامل مع متطلبات هذا الميدان المتشعب.

إن المتابع لما شهده التجمع العام لأمن الطرق في السنوات الأخيرة من حضور وحسن أداء وتوسع سيلاحظ انعكاس ذلك على نتائج القطاع التي يحققها بشكل متزايد نظرا لما يحظى به من اهتمام يهدف إلى تطويره والرفع من أداءه كإحدى الدعامات الأمنية ذات الارتباط الوثيق بالمواطن من جهة وكفاعل رئيسي في استتباب الأمن العمومي ومحاربة الظواهر الخطيرة كالمخدرات والإرهاب والهجرة غير الشرعية من جهة أخرى،

إدارات تتوسع..

و شكل تقريب خدمات القطاع على المواطنين ، هدفا أساسيا لدى الجهاز ، فتم فتح مديريات جهوية في ولايات مختلفة من الوطن ذات كثافة سكانية كبيرة ومواقع جغرافية مهمة بالإضافة إلى مدرسة للتدريب والتكوين تعتبر أداة تربوية ومهنية فعالة وبكادر تكويني ينتمي للقطاع .

أمور شكلت إضافة كبيرة لقطاع التجمع العام لأمن الطرق وساهمت بشكل كبير في الرفع من أداءه وتمكينه من تحقيق الأهداف التي أسس عليها أصلا في ظرف وجيز بعد تطبيق الإستراتجية التي تبناها القائد العام لأمن الطرق اللواء : المختار شعبان بله منذ توليه قيادة الجهاز ،حيث تميز بحسن تسييره وصرامته وكاريزميته التي تمزج بين التجربة والكفاءة والوفاء للوطن وقدرته في صنع الفارق.

وقد انعكست هذه الصفات ايجابيا على جهاز أمن الطرق وهو ما عبرت عنه ساكنة الولايات التي تم بها  فتح مديريات للتجمع.

أمن الطرق… جاهزية ومهنية عالية في ظل الإجراءات الاحترازية ضد فيروس كورونا

تلاحظ وأنت تتجول في شوارع نواكشوط بدقائق قبل الحظر الليلي الذي فرضته السلطات في وجه جائحة كورونا، أن عناصر أمن الطرق الذين يبلون بلاء حسنا في تطبيق قرار الحظر ستلاحظ بأنهم قد شهدوا تطورا كبيرا في الأداء والجاهزية المصحوبة بالجدية والصرامة .

لقد بات عناصر أمن الطرق، يمتلكون كافة التجهيزات اللوجستية من سيارات وغيرها جعلتهم قادرين على تحقيق الأهداف النبيلة الملقاة على عواتقهم كواحد من القطاعات الأمنية التي تلعب أدوارا مهمة في السلامة الطرقية واستتباب الأمن العام والدور الوطني بكل أبعاده وهذا ليس على مستوى مديرية واحدة فحسب بل على مستوى كل الولايات التي شهدت افتتاح مديريات جهوية تتبع للقطاع وهو الأمر الذي أعطى مزيدا من النتائج .

 

 لقد أشادت الساكنة في الولايات التي يوجد بها الجهاز ، بأخلاق وحسن أداء عناصره، مع مواصلة العمل دون ملل ولا كلل وهو ما جعلهم جميعا قيادة ومرؤوسين محل تقدير واحترام  من طرف المواطنين.

رأي المواطن..

يقول “محمد ولد حامد”  وهو مواطن من ولاية انواكشوط الغربية، إن عناصر أمن الطرق مهمتهم صعبة ومتشعبة لا كنها تبقي ضرورية ومحورية في آن.

كما تقول عائشة بنت سيدي المختار، من ولاية انواكشوط الشمالية :  ملفت جدا ومهم التطور الملاحظ في جهاز التجمع العام لأمن الطرق في الفترة الأخيرة ، حيث بات ذلك واضحا من خلال قيامه بعمله بكل مهنية وتفان وإخلاص وصبر خدمة للوطن والمواطن.

وأكد محمد ولد بلال من ولاية انواكشوط الجنوبية ، أن عمل عناصر هذا الجهاز ضرورية على جميع المستويات، فهناك دوره في تنظيم وانسيابية حركة المرور، خصوصا في أكبر ملتقى طرق في العاصمة ، أو من خلال دورهم في ضبط الأمن.

نشير ونحن نسلط الضوء على جهود هذا القطاع الحيوي والهام في المجالين الأمني والخدمي للمواطن وسلامته، إلى أنه ساهم بشكل كبير في السنوات الأخيرة في تغيير عقلية المواطن الموريتاني.

فقد شارك الجهاز في بناء وعي مدني لدى المواطنين بضرورة احترام القانون وإشارات المرور واكتمال الأوراق سواء للسائقين أوالسيارات.

وقد تجسد هذا الوعي في تراجع نسب حوادث السير.

 كما استطاع جهاز التجمع العام لأمن الطرق تحت قيادة اللواء : المختار شعبان بله، أن يخرج عدة دفعات شكلت نموذجا في جودة التكوين العسكري والمهني اللازم للقيام بمهامهم علي الميدان ضمن التوجه الرامي إلي تزويد قطاع أمن الطرق بالمصادر البشرية المؤهلة القادرة علي تحقيق الأهداف ورفع التحديات..

شاهد أيضاً

تنفيذا لبرنامج “تعهداتي”…وزارة التنمية الريفية تعمل على تعزيز الأمن الغذائي وتحقيق الاكتفاء الذاتي من المحاصيل الزراعية”تحقيق حصري”

تحقيق حصري…….”للمرابع” أعلن رئيس الجمهورية، السيد محمد ولد الشيخ الغزواني، ضمن برنامج ” تعهداتي” ، …