منسقية المعارضة تفوض حزب “تواصل” ابلاغ الوزير الاول استعدادها للحوار واجتماعها ينتهي بصورة غير عادية (التفاصيل) – المرابع ميديا – al-maraabimedias
28 سبتمبر 2020 , 18:43
أخبار عاجلة
الرئيسية / الأخبار / منسقية المعارضة تفوض حزب “تواصل” ابلاغ الوزير الاول استعدادها للحوار واجتماعها ينتهي بصورة غير عادية (التفاصيل)

منسقية المعارضة تفوض حزب “تواصل” ابلاغ الوزير الاول استعدادها للحوار واجتماعها ينتهي بصورة غير عادية (التفاصيل)

imagesعلم موقع “ديلول” أن مجلس رؤساء منسقية المعارضة، فوض أثناء اجتماعه مساء اليوم الاحد رئيس حزب “تواصل” محمد جميل ولد منصور، إبلاغ الوزير الاول مولاي ولد محمد لغظف، استعداد المنسقية للقاء مع النظام والتشاور معه في حال وجه لها دعوة رسمية بذلك باسم المنسقية.

وكان ولد منصور قد ابلغ مجلس الرؤساء تلقي حزبه دعوة من الوزير الاول للقاء به بعد عودته من ابركسل، نهاية الاسبوع المنصرم، طالبا رأي المنسقية في الرد علي هذه الدعوة، مؤكدا في نفس الوقت التزام حزبه بقرار المنسقية السابق الرافض للاستجابة أحزابها للدعوات الفردية التي يوجه لهم النظام.

وحسب مصادر موقع “ديلول” المطلعة، فان المنسقية رخصت لرئيس حزب “تواصل”، لقاء الوزير الاول ليبلغه ان المنسقية ستدرس أية دعوة رسمية يوجهها اليها النظام وانفتاحها علي التشاور معه حول ازمة البلاد بما فيها الانتخابات، اذا كان جادا في ذلك، شريطة ان تكون الدعوة باسم المنسقية، التي تجدد رفضها لجميع المشاورات الإنفرادية مع احزابها، بما فيها “تواصل”.

هذا وقد شهد اجتماع مجلس رؤساء منسقية المعارضة مساء اليوم تباينا عميقا في المواقف من النظام، حيث لاول مرة اكدت غالبية احزاب المنسقية (9 من اصل 11)، ضرورة الانفتاح علي نظام ولد عبد العزيز لمحاولة جره الي تنازلات تمكن المنسقية من المشاركة في الانتخابت القادمة.

واسست هذه الاحزاب،  رأيها الجديد، الذي يعتبر انقلابا في مواقفها السابقة من النظام، علي اساس ان سياسات المنسقية السابقة لم تؤثر في مواقف النظام ولم تستطع تعبئة الشارع والراي العام ضده ولذا علي المنسقية ان تجرب سياسة اليونة في مواقفها ومد يد الحوار للنظام لجره الي تقديم تنازلات تمكن المنسقية من المشاركة في الانتخابات القادمة وفي حال رفضها تقلب عليه الحجة.

وأكد اصحاب هذا الراي، ضرورة تفادي المنسقية لسياسية المقعد الشاغر.

وقد عارض حزبا: تكتل القوي الديمقراطية والاتحاد الوطني من اجل التناوب الديمقراطي (يناد) هذا التوجه بشدة، علي اساس ان اية مشاركة في انتخابات ينظمها النظام القائم مجازفة غير محسوبة.

مناقشات اعضاء مجلس رئاسة المنسقية، انتهت بعد حوالي خمس ساعات دون الاتفاق علي رأي مؤحد من النظام، الذي تحول النقاش الي الموقف منه بدل الموقف من الإنتخابات كما كان مقررا لجدول اعمال الاجتماع، لينفض الاجتماع دون تحديد موعد للاجتماع القادم، حيث ترك تحديده للتشاور مستقبلا، كما لم تتخذ قرارات في الاجتماع، الذي انعقد في اجتماع غير عادي وانتهي بصورة غير عادية.

شاهد أيضاً

حمى «الوادي المتصدع» تتسبب في وفاة شخصين بولاية تكانت

أدت حمى «الوادي المتصدع» لوفاة شخصين في ولاية «تكانت»، وسط موريتانيا، أحدهما توفي أثناء نقله …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *