حصري : أين تكمن “الاختلالات”  التي تبحث عنها ” الهابا” في الحقل الإعلامي الموريتاني/ قسم التحقيقات – المرابع ميديا – al-maraabimedias
28 نوفمبر 2020 , 11:10
أخبار عاجلة
الرئيسية / الأخبار / حصري : أين تكمن “الاختلالات”  التي تبحث عنها ” الهابا” في الحقل الإعلامي الموريتاني/ قسم التحقيقات

حصري : أين تكمن “الاختلالات”  التي تبحث عنها ” الهابا” في الحقل الإعلامي الموريتاني/ قسم التحقيقات

 

صحيفة  ” المرابع”  تنجز  ملفا إخباريا حصريا يغوص في واقع صاحبة الجلالة في موريتانيا مستعرضا الآلام والآمال في ذات الوقت 

أين تكمن ” الاختلالات”  التي تبحث عنها ” الهابا” في الحقل الإعلامي الموريتاني..

            الصحافة الموريتانية..مرحلة التعاطي الجديدة

مدير وكالة المرابع ميديا: نقطة الانطلاقة في إصلاح الإعلام هي تكوين العنصر البشري

أطلقت السلطة العليا للصحافة والسمعيات البصرية “الهابا”، المسح الشامل الهادف إلى توفير قاعدة بيانات دقيقة وحديثة عن المؤسسات الإعلامية في البلاد.

 كما يهدف المسح ، حسب الهابا، إلى الاطلاع على واقع المشهد الإعلامي و العمل على ضبطه و تطويره مما يعزز من المكاسب التي تحققت في هذا المجال و يمكن من تجاوز الاختلالات التي تشوب الحقل.     

ويعتبر هذا المسح اللبنة الأولى في عملية إصلاح الإعلام ، فمجرد الاعتراف بوجود ” الاختلالات”  في الصحافة والإعلام خطوة في الاتجاه الصحيح، ، حسب العديد من المتابعين.

خاصة وأن المسح  يأتي في وقت أصبح الجميع يحس بالمرارة جراء واقع الصحافة سواء على مستوى ما يتم ننشر أو من حيث طرق المعالجة ..

وكل المراقبين والمهتمين يرون أنه بات من الضروري، بحث واقع الحقل الإعلامي في البلد ، سيما في جوانبه المتعلقة  بتناول القضايا التي تشغل بال المجتمع بما يجمع بين المهنية والتأثير.

 فكل الإعلاميين يتطلعون إلى تسريع المسار الذي يفضي إلى بناء منظومة إعلامية قوية ترقى لتطلعات الموريتانيين وما ينتظرونه من سلطتهم الرابعة.

صحيفة  ” المرابع”  تنجز في هذا العدد ملفا إخباريا يغوص في واقع صاحبة الجلالة في موريتانيا مستعرضا الآلام والآمال في ذات الوقت .

تطوير الإعلام  الوطني ليرتقي إلى المستوى المهني والأخلاقي ويعكس نبض المجتمع من المسائل الجوهرية التي تشغل القيادة الجديدة ل” الهابا”.

الزيارة طال انتظارها..

أدى وفد من السلطة العليا للصحافة والسمعيات البصرية “الهابا”، زوال الثلاثاء ( 13 / 10 / 2020) زيارة عمل لمقر وكالة المرابع ميديا للإعلام والاتصال الواقع في العمارة المقابلة لمدرسة خيار في قلب العاصمة انواكشوط.

وكانت وكالة المرابع ميديا، قد وجهت ، قبل ستة أشهر من الآن ، رسالة مكتوبة إلى الهابا تطالب فيها بزيارة رسمية تقوم بها الهيئة لمكاتب الوكالة.

ومكنت الزيارة التي تأتي ضمن الإحصاء الشامل الذي أطلقته الهابا، الوفــدَ الزائر من الاطلاع   على التجهيزات وسير وظروف العمل في وكالة المرابع ميديا للإعلام والاتصال.

وتعتبر هذه أول زيارة من هذا الحجم وبهذه التشكلة من ” الهابا” لوكالة المرابع ميديا.

وأعرب الوفد ، ماء العينين امبيرك ، عن إعجابه بمستوى وسائل وظروف العمل في وكالة المرابع .

 كما أعرب عن تقديره لمهنية المعالجات والخط التحريري العام التي ألزمت به مؤسسة وكالة المرابع ميديا للإعلام والاتصال نفسها،  والقائم على حضور البعد الوطني فيما ينشر والابتعاد عن ما يمس الوئام الاجتماعي أو هيبة الدولة مع الحرص على السبق الإخباري الذي هو مبدأ مقدس عند الصحافة.

 

نقاش..

وناقش الوفد الزائر مع المدير العام للوكالة  الزميل المصطفى ولد محمد محمود، والمحررين واقع الحقل الصحفي والجهود التي بدأت ترى النور من أجل تمهينه.

وأعرب المدير العام لوكالة المرابع ميديا للاعلام والاتصال،  عن تثمينه لعملية المسح الشامل الذي أطلقته ” الهابا” والهادف إلى توفير قاعدة بيانات دقيقة وحديثة عن المؤسسات الإعلامية في البلاد.

وأعرب المدير عن تفاؤله بالواقع الجديد للحقل ” والذي بدأت ترتسم ملامحه ان تعاون الجميع مع ” الهابا” في هذه العملية حتى تؤتي أكلها”.

 وأكد المدير على أن آليات جديدة يجب اتخذها فورا وفي مقدمتها تجميد صندوق دعم الصحافة في هذه المرحلة، حتى يتسنى للجهة المشرفة عليه،  أخذ صورة دقيقة وحقيقية معبرة عن واقع الحقل الإعلامي على أساسها توضع معايير جديدة ومنصفة للجميع كل حسب واقعه وموقعه حسب تعبيره.

و أو ضح المدير أن المشاكل الحقيقية التي يعانيها القطاع الصحفي الآن هي التكوين مؤكدا أن هذا العنصر هو نقطة الانطلاقة في كل إصلاح.

الهابا..الإعلام للإعلاميين..

رئيس الوفد ماء العينين امبيرك أكد على أن نتائج المسح ستعبر عن الواقع الحقيقي لكل مؤسسة ، مشددا على شفافيته ودقته.

وقال إن ” الهابا” تعتمد الآن رؤية واضحة في التعامل مع الحقل ومع القائمين عليه، فرئيس السلطة العليا للصحافة والسمعيات البصرية الدكتور الحسين ولد مدو إعلامي خارج من رحم الحقل الإعلامي خبره عبر كل ومفاصله ومراحله وهو أول نقيب للصحفيين الموريتانيين.

وأكد الرئيس وبقية أعضاء الوفد ، أن المشهد الإعلامي في البلد لا يعكس في كثير من جوانبه ، ما ينبغي أن يكون عليه الحال.

لكننا يضيف رئيس الوفد، نعيش مرحلة جديدة من التعاطي الرسمي مع الحقل وتجلى ذلك أولا في إنشاء لجنة عهد إليها بإصلاح الإعلام فضلا عن إسناد رئاسة الهابا إلى أحد أبناء الحقل.

وأضاف الرئيس ماء العينين،  أن هذا الإحصاء يعتبر اللبنة الأساسية في الانطلاقة نحو واقع جديد يهدف إلى تمهين الحقل وبالتالي تنقيته حتى يبقى الإعلام لمن يومن برسالته ودوره في المعالجات والتحليل ونقل الخبر بدقة وأمانة والابتعاد عن الإثارات التي أصبحت تطبع معظم أعمال الصحافة والتي تقدم أحيانا مواد لا تخدم الصالح العام.

و أضاف أن نتائج هذا المسح ستكون موضوعية حتى نتمكن من خلق منظومة إعلامية وطنية ترقى إلى مستوى طموحاتنا جميعا.

وقال إن وضعية الإعلام في البلد ستتغير جذريا مع العهد الجديد الذي ستجد فيه كل وسيلة إعلام حجمها الحقيقي.

واقع يجب تغييره

ويرى كثير من المتابعين أن السلطة الرابعة في البلد ، أصبحت تئن بفعل أفواج الداخلين على الحقل الذي بدأ منذ بعض الوقت يتخلى عن رسالته شيئا فشيئا وتحول مع مرور الوقت إلى  مهنة يبحث فيها الكثيرون عن مصدر للدخل مما شوش على أدائها وجعلها أكثر ميوعة واقل مصداقية إلا في حالات نادرة.

و بدل أن تصبح السلطة الرابعة هي المنبر الجماهيري الأضخم للتعبير عن آراء المواطن وهمومه وعرض قضاياه وشكاواه، أصبحت وسيلة للبحث عن الدخل دون النظر إلى قدسية مهنة وصفها أربابها بأنها مهنة المتاعب.

شاهد أيضاً

نص خطاب رئيس الجمهورية

“بسم الله الرحمن الرحيم والصلاة والسلام على أشرف المرسلين أيها المواطنون، أيتها المواطنات، السلام عليكم …