نهر السنغال.. مناطق موريتانية في خطر – المرابع ميديا – al-maraabimedias
28 سبتمبر 2020 , 15:50
أخبار عاجلة
الرئيسية / الأخبار / نهر السنغال.. مناطق موريتانية في خطر

نهر السنغال.. مناطق موريتانية في خطر

ارتفع منسوب مياه نهر السنغال في مناطق متعددة منه، مما يعرض بعض المدن والقرى الموريتانية والسنغالية على ضفتي النهر لخطر الفيضانات.

فقد ارتفع منسوب مياه النهر في مقاطعة «غابو» حيث وصل إلى 9 أمتار و40 سنتمتراً.

متجاوزا معدل الخطر حيث تقول معطيات منظمة استثمار نهر السنغال (OMVS) ،إن 8 أمتار هي معدل الخطر.

وفي المنطقة التي تقع فيها مدينة «غوراي» الموريتانية و«باكل» السنغالية وصل منسوب مياه النهر إلى 9,75 أمتار، أي أقل بـ 25 سنتمتراً عن معدل خطر الفيضانات في المدينة (10 أمتار).

كما غمرت مياه النهر جزء من مدينة كيهيدي، وجزء من سوق مدينة مقامه، إضافة إلى الجسر الرابط بين مدينة «مقامة» و«والي سني» و«تولل».

حسب ما ورد في  نشرة الطوارئ الصادرة عن وزارة الداخلية الموريتانية أمس الخميس .

وقالت منظمة استثمار نهر السنغال إن «فيضانات محتملة» بات من المتوقع حدوثها على ضفتي النهر.

وفي المنطقة النهرية المحاذية لمدينة «لكصيبة 2» الموريتانية و«بودور» السنغالية، وصل منسوب مياه النهر إلى 4,33 أمتار، مقترباً من معدل الخطر المحدد بحوالي 5 أمتار.

وفي مدينة «ريشارد تول» السنغالية التي ينخفض معدل الخطر فيها إلى 3,35 أمتار، أي أنها أكثر عرضة للفيضانات، إلا أن مياه النهر قبالتها لم ترتفع كثيراً متوقفة عند 3,3 أمتار، مع زيادة لم تتجاوز ثلاثة سنتمترات خلال الأربع والعشرين ساعة».

وفي منطقة سد «دياما» قبالة دلتا نهر السنغال، وصل منسوب مياه النهر إلى 1,92 متراً.

وأوضحت المنظمة أن معدل التدفق من سد «دياما» وصل إلى 1479 متراً مكعباً في الثانية الواحدة، مشيرة إلى أنها تعمل على خفض مستوى المياه العالية في النهر استعداداً لمرور الموجة النهرية دون أن تتأثر دلتا النهر وخاصة مدينة سينلوي وبقية القرى القريبة من مصب النهر في المحيط.

وقالت المنظمة إن مستوى منسوب مياه النهر بالقرب من مدينة سينلوي وصل أمس الخميس إلى 1,1 متر، فيما يصل معدل الخطر إلى 1,75 متر.

ودعت المنظمة في بيان صحفي، سكان ضفة ودلتا النهر إلى «البقاء متيقظين لمرور موجة الفيض النهري، واتخاذ كل الإجراءات الضرورية من أجل مواجهة أي فيضانات محتملة».

وأضافت المنظمة أن سد ماننتالي ما يزال مستمراً في حجز المياه وتجميعها في رافد بافينغ.

ووضحت المنظمة أنه «في حالة الوصول إلى مستوى الإنذار، فإن فيضانات محتملة قد تحدث، خاصة إذا سجلت أمطار جديدة في المنطقة».

ووصفت المنظمة كميات الأمطار التي سجلت خلال الشهرين الماضيين في منطقة نهر السنغال بأنها «مهمة»، خاصة في شهر أغسطس وبداية سبتمبر.

شاهد أيضاً

تعرف على أهم مضامين العدد ال 21 من صحيفة”المرابع” التي تصدر عن وكالة المرابع ميديا للإعلام والإتصال   

تناول العدد ال21 من صحيفة “المرابع” التي تصدر عن وكالة المرابع ميديا للإعلام والإتصال  والذي …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *