مسار مهني حافل بالإنجازات.. صحيفة ” المرابع” تعد تحقيقا خاصا عن الفريق محمد ولد مكت – المرابع ميديا – al-maraabimedias
11 يوليو 2020 , 2:29
أخبار عاجلة
الرئيسية / الأخبار / مسار مهني حافل بالإنجازات.. صحيفة ” المرابع” تعد تحقيقا خاصا عن الفريق محمد ولد مكت

مسار مهني حافل بالإنجازات.. صحيفة ” المرابع” تعد تحقيقا خاصا عن الفريق محمد ولد مكت

     

مسار مهني حافل بالإنجازات… تكريس لمبدأي الاستحقاق و الأقدمية ..

 صحيفة “المرابع” تنجز تحقيقا إخباريا حول المسار المهني للفريق وتكشف جوانب هامة من حياته

 

 

حملت المراسيم الرئاسية في الثامن من يونيو الجاري الفريق محمد ولد بمب ولد مكت، إلى قيادة الأركان العامة للجيوش.

ورغم أن الإجراء عاديا وليس الأول من نوعه، فقد أثار انتباه الرأي العام، وكتب حوله الكثير .

فقد رأى فيه البعض تكريماً للفريق ولد مكت الذي خدم المؤسسة العسكرية منذ ما يربو على أربعة عقود ونيف، فهو الأقدم رتبة في الجيش الوطني، ويتمتع بصفات القائد ولديه احترام خاص داخل المؤسسة العسكرية ، فالتعيين تكريس لمبدأي الاستحقاق و الآقدمية.

فيما يرى متابعون آخرون أن هذا التعيين حدث طبيعي ومتوقع،كما أنه يتضمن احترام قيم المؤسسة العسكرية.

صحيفة المرابع في هذا العدد، تسلط الضوء على أبعاد تعيين الفريق محمد ولد بمب ولد مكت قائدا جديدا للأركان العامة للجيوش، وتقدم للقارئ معلومات عن جوانب هامة من حياة الفريق ولد مكت.

توقعات المراقبين..

  

تسلم الفريق محمد ولد مكت، عمله في وقت تخوض فيه البلاد حربا ضروسا ضد فيروس «كورونا»، العدو غير مرئي.

لقد غادر الفريق المؤسسة العسكرية ومسؤولياتها، آنذاك  تأمين الحدود من الأعداء المدججين بالسلاح لكنه عاد إليها، وهي تحارب عدوا خفيا.

ففضلا عن المهام التقليدية الشاقة، المتمثلة في تأمين حدود شاسعة من البراري المترامية الأطراف، فإن مهاما جديدة تتمثل في مراقبة المتسللين عبر الحدود قد انضافت إلى مهام الجيش.

عمل مزدوج، وصعب..فلا يمكن التنبؤ بمسار التعامل مع عدويين يختلفان في كل شيئي لكنهما يتفقان على أمر واحد هو إلحاق الضرر بالبلد.

 لكن المراقبين يتوقعون للفريق ولد مكت النجاح في مهامه الجديدة والتغلب على كل التحديات الأمنية والميدانية.

 فقد عاد الفريق إلى مؤسسته الأم ، الجيش، وهو يحمل في جعبته مهمات ناجحة في الأمن الداخلي و الخارجي.

تحديات..

 

واجه الفريق محمد ولد مكت خلال فترته على الإدارة العامة للأمن الوطني خطر الإرهاب والجريمة المنظمة.

 وقد نجحت موريتانيا في دحر الإرهاب ، كما قطعت خطوات متقدمة في مواجهة الجريمة المنظمة والهجرة السرية ، كما سنرى لاحقا.

لكن هذه الفترة تميزت بوجود تحديات كبيرة وجديدة على المجتمع الموريتاني من بينها ما عرف بمظاهرات النصرة، التي أعقبت مقالا مسيئا للجناب النبوي الشريف، واستمرت لعدة سنوات قبل أن ينجح الأمن في أن ينهي وبسلام واحداً من أكثر الملفات الشائكة في العقود الأخيرة.

المسار المهني..

 

يحمل محمد ولد بمب ولد مكت، رتبة فريق، وهي أعلى رتبة في الجيش الوطني، فضلا عن كونه هو أقدم ضابط سام يحمل أعلى رتبة حاليا في المؤسسة العسكرية.

فقد  تخرج ولد مكت من المدرسة العسكرية لمختلف الأسلحة في أطار، ضابط احتياط برتبة ملازم سنة 1977.

 بدأ من هناك مساراً مهنياً قاده إلى مختلف المناصب العسكرية والمهام الأمنية.

في منتصف 2014 تم تعيين الفريق محمد ولد بمب ولد مكت مديراً عاما للأمن الوطني، وهو المنصب الذي شغله حتى تعيينه في الثامن من يونيو الجاري،  قائدا للأركان العامة للجيوش.

شغل الفريق ولد مكت مناصب قيادية وحساسة في الجيش ، حيث كان مديرا لمكتب الدراسات والتوثيق (الاستخبارات الخارجية) منذ 2012. كما عمل مفتشا عاما للقوات المسلحة منذ 2008.

وخلال مسيرته المهنية  قاد معظم المناطق العسكرية الوطنية .

وكان الفريق ولد مكت عضوا في المجلس العسكري للعدالة والديمقراطية الذي أطاح بالرئيس الأسبق معاوية ولد سيدي أحمد ولد الطائع سنة 2005.

كما كان عضوا في المجلس الأعلى للدولة الذي أطاح بالرئيس الأسبق سيدي محمد ولد الشيخ عبد الله سنة 2008.

نقلة نوعية..

 شكل تعيين الفريق محمد ولدمكت على إدارة الأمن في منتصف 2014، نقلة نوعية  ، حيث انصب جهده على إصلاح القطاع وإعادة الاعتبار لأهم جهاز في المنظومة الأمنية للبلد.

فقد أكد في مناسبات عدة ،على أن قطاع الشرطة قطاع مهم ويأتي في الأولوية وسيتم ” الرفع من المستوى المادي والبشري لمنتسبي القطاع من أجل التصدي لكل ما من شأنه الإخلال بالأمن العام”.

عمل الفريق ولد مكت على تمهين قطاع الشرطة والرفع من مستوى أداء منتسبيه، فتم ضخ دماء جديدة في الجهاز، من خلال اكتتاب الضباط والوكلاء ، كما تمت تقوية جاهزية الشرطة بالمعدات اللازمة.

وقد مكنت هذه الإصلاحات من الرفع من أداء الشرطة الوطنية.

ولعبت قوات الأمن الوطني دورها في تأمين المواطنين وممتلكاتهم، فتمكن الأمن من تعقب واعتقال العديد من العصابات الإجرامية التي كانت، تنشر الرعب بين المواطنين.

كما نوه الفريق محمد ولد مكت بالمستوى المتميز الذي يربط المؤسسة الأمنية بالسلطتين القضائية والإدارية اللتين تعمل تحت إمرتهما باعتبارها عونا وسندا لهما في ممارسة مهامهم النبيلة.

  خلال الحملة الرئاسية الأخيرة، نالت جهود ضبط الأمن إعجاب جميع الأطراف  المنخرطة في المعركة ، وأشادت كلها بحضور الشرطة الميداني. .

محاربة الجريمة…

 

تولى الفريق ولد مكت الإدارة العامة للأمن الوطني، في وقت أصبحت فيه البلاد ممرا للهجرة السرية .

لكن الشرطة الوطنية، في ظل إدارته، باتت تحرز نجاحات في مجال محاربة الجريمة بكافة أشكالها.

ففي دجمبر 2018 أعلن الفريق ولد مكت عن جملة من الإنجازات الأمنية الهامة.

فقد تمكنت الشرطة، في إطار مكافحة الجريمة من توقيف مرتكبي معظم الجرائم المسجلة ضد الأرواح والممتلكات.

وفي مجال المخدرات تمكنت الشرطة ، من تفكيك عدد من شبكات التهريب والتوزيع نجم عنها توقيف 722 متهما من بينهم 215 أجنبيا.

و تم ضبط وحجز 563 كلغ من المخدرات و4332 قرصا من الحبوب المخدرة والمنشطة.

  وفي مجال محاربة الهجرة السرية ضبطت الشرطة خلال السنة 2018 وحدها ، (5091) أجنبيا في حالة مخالفة لأنظمة الهجرة، وقد تم إرجاعهم إلي بلدانهم الأصلية .

البنية التحتية..

ودائما في ظل إدارة الفريق ولد مكت للأمن الوطني، تم بناء مقرات جديدة هي:  الإدارة الجهوية للأمن بولاية كيدي ماغه،  مفوضية الشرطة بسيليبابي ، مفوضية الشرطة في بابابي ، سرية حفظ النظام في دار النعيم بولاية انواكشوط الشمالية…

وفي مجال المعدات ، تم اقتناء أربعين (40) سيارة رباعية الدفع مما وسع القدرة علي التدخل والانتشار.

فضلا عن  تغطية أمنية تشمل كافة التراب الوطني.

وباختصار شهدت الفترة زيادة كبيرة في العدد والعتاد في قطاع الشرطة الوطنية.

خدمات اجتماعية..

قام ” صندوق الشرطي” خلال سنة 2019   بعدة نشاطات اجتماعية، مكنت من منح قروض ميسرة لصالح 630 شرطيا.

 كما تم تقديم مساعدات للمصابين في حوادث مختلفة وتقديم تعويضات مالية ل 300 شرطي متقاعد.

وتم توفير المواد الغذائية الأساسية بأسعار مدعومة لأفراد الشرطة.

كما أصبح الصندوق يلبي طلبات الأفراد الراغبين في قروض ميسرة وبشروط مريحة.

 وهذا ما جعل المتابعين يعتبرون ، أن أهم الخدمات الاجتماعية في تاريخ الشرطة الوطنية، هو إنشاء ” صندوق الشرطي”.

وجاء إنشاء هذا الصندوق، بمبادرة من المدير العام للأمن الوطني الفريق محمد ولد مكت.

 وأعلن الفريق ولد مكت غداة إعلان إنشاء الصندوق ، أنه  ”  يهدف إلى تحسين ظروف منتسبي القطاع اجتماعيا وتنظيم بعض الخدمات وخلق إطار ثقافي ورياضي يعنى بدعم قدرات الأفراد والأسر “.

 

 

ثقة الشركاء..

الإنجازات على الميدان ، حدت بالشرطة الدولية الانتربول إلى الاعتراف بمهنية الشرطة الموريتانية واختيارها لتنظيم 4 عمليات مشتركة ضد شبكات المتاجرة بالبشر والمخدرات والأدوية المزورة.

وهو تعبير عن أهمية الدور الذي أصبحت تلعبه موريتانيا في الأمن الإقليمي.

كما نال الفريق ولد مكت في ذات السياق  العديد من التكريمات من بينها في مارس 2016 كرمت المملكة الاسبانية من خلال  سفارتها بانواكشوط المدير العام للأمن الوطني الفريق محمد ولد مكت على جهوده في محاربة الهجرة السرية.

 

 

إعلاميا…

 

لم يقتصر دور الفريق ولد مكت على ما أنجزه في القطاع من تحديث البنية وتطوير الأداء والمهارات ، فقد كان البعد الإعلامي حاضرا ضمن تلك الإنجازات.

فقد أطلق موقعا ألكترونيا متخصصا في نشر أخبار القطاع ، وتم استحداث مجلة خاصة بالشرطة.

 وقالت الادارة العامة للأمن ، إنه جاء وعيا منها بضرورة التواصل مع المواطن الكريم ، وسعيا إلى عرض الصورة الحقيقية لرجل الأمن والمهام الموكلة إليه خدمة للسلم والأمن العام .

 ويهدف هذا الموقع ، حسب الإدارة ، إلى تعميق عرى الصلة بين الشرطة والمواطنين من خلال تلبية حاجتهم الأمنية  وإتاحة الفرصة لهم لطرح استشكالاتهم وملاحظاتهم بحرية  والإبلاغ عن كل ما يتهدد  الحريات والأمن والسكينة مهما كان مصدره .

  ومن شأن هذا الموقع كذلك أن يساهم في إعطاء الوقائع بموضوعية وتجرد من أجل المساهمة فى دحض الشائعات المغرضة وتنوير الرأى العام .

اجتماعيا…

ينحدر الفريق محمد ولد مكت من ولاية لبراكنه ، وتحديداً في محيط مدينة شكار التي رأى فيها النور عام 1957 .

بدأ الفريق محمد ولد مكت حياته بدراسة القرآن الكريم وبعض العلوم المحظرية، قبل أن يقرر سنة 1976 الالتحاق بالجيش الوطني.

يتمتع الفريق ولد مكت بأخلاق عالية قوامها التواضع والعطف على الفقراء والضعفاء،  فضلا عن علاقات اجتماعية متميزة، رسختها تربيته ومعرفته بالمجتمع الموريتاني خلال عمله في كل مناطق البلد.

في ولاية لبراكنه، ينظر إلى الفريق ولد مكت على أنه شخصية مرجعية تتسامى على الخلافات الداخلية الضيقة، كما أنه على مسافة واحدة من الجميع، حيث ظل محافظا على ابتعاده عن التجاذبات السياسية.

شاهد أيضاً

 ” السودان على طريقة المصالحة ”  مؤلف جديد للديبلوماسي الدولي محمد الحسن ولد لبات

  تزداد المكتبات بمؤلف سيصدر قريبا بعنوان ” السودان على طريقة المصالحة”  في نسخته العربية، …